حدث خطأ في هذه الأداة

الثلاثاء، 9 أغسطس، 2011

يامـــــــالك الكلمــــــــــــــــــــات

ياعاشقا
يامالك الكلمات
ياحلما صنعته
من وهم وامنيات
اين انت منى
بل اين انا من نفسى
قد صنعتك فى احلامى
فارسا شاردا
تحمل سيفك بحثا عنى
اين انت الان
انت تائه وسط الزحام
يغطيك غبار الطريق
وعيناك زائغتان
اتبحث عنى الى الان؟
لاأظن !!!
قد كنت قبلا مكبلا بحبى
مقتولا بنبضات قلبى
سابحا فى بحار عيناى
اما الان فانت اخترت غيرى
وبدأت طريقا غير طريقى
وخرجت مصارعا
لحب غير حبى
راجيا قلبا ونبضا غير قلبى
اتعتقد أن حبى سيبقى
وان قلبى بهجرك سيرضى
وانى سانتظرك حتى العمر يقضى
لالالالا .. ياسيدى
قد نسيت انك وهما بيدايا صنعته
ورسمت ملامحك فى دفترا مزقته
ومحوت حروف عشقى من سطوره
واصبحت حرة طليقه بغير الوهم
الذى فى كأس حبك تجرعته
لن ابقى بعد ذلك لك اسيرة
فقد تحررت من قيود حبك
وسأظل أنا كما أنا أميرة
فابحث كيفما تشاء انت عن حبك
ولا تلموننى يوما على هجرك
فانت من يستحق اللوم اولا واخيرا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق