حدث خطأ في هذه الأداة

الجمعة، 29 أبريل، 2011

نهايه استسلامى


يحاصرنى احساس فظيع بالمـلل
احساس يحاوطنى من كل جهــه
كل الاشياء من حولى ساكنــــه
الجدران الابواب حتى الشرفات
كلها اعلنت حاله عصيانــــــها
الا انا مازلت اقف فى مكانــــى
انظر فى كافه انحاء غرفتـــــــى
ادور وتدور بى اركان جدرانــى
فاستسلم لدورانها حتى تــــــكون
الارض هى نهـــــايه استسلامى
لااستطيع النهوض من كبوتـــــى
ويغلبنى الضعف وتنهار قوتــــى
ماذا افعل وماذا سيكون ردى الاتى
لااعلم ؟؟ ولا اشعر وقتها ســـوى
بقطرات دمعى تصارع احزانـــى

أخبىء وجهى بين أرجلـــــــــــى
فتسيل قطرات الدمع على جسدى الفانى
وأدعو الموت لى ان كان قد نسانى
واقول له هلم اسرع فى الاتيانـــى
فقد قتلتنى الغربه وضاع منى عنوانى
لما التمسك بزمان شعاره معى الحرمان
وضياع عمرى وكثرة الامــــــــى
لم اجنى من اعوامى الماضيه شىء
فلماذا البكاء على عمر انانــــــــى
أعطيت فما بخلت ولا استكبرت
وتفانيت فى اسعاد الاخريــــن
نسيت نفسى وتذكرت المتناسيين
اعدمت احلامى وقتلت طموحى
حتى اصبحت جسدا بلا ملامح
وطـــــنا بلا مواطنـــــــــــــــين
ماذا تنتظر منى بعد كل ذلك

غيرالاحزان والانين

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق